(( بيان صادر عن الهيئة الشعبية بمحافظة شبوة ))


(( بيان صادر عن الهيئة الشعبية بمحافظة شبوة ))

بسم الله الرحمن الرحيم


بأسف بالغ وإستهجان شديد تابعت الهيئة الشعبية بمحافظة شبوة ، حادثة الإعتداء الإرهابي الصاروخي الذي أستهدف جامع معسكر (النصر ) بمحافظة مارب مغرب يوم امس السبت ١٨- ١-٢٠٢٠م  وتسبب في إستشهاد وجرح عدد كبير من أفراد وصف ضباط وضباط عسكريين ( حماية رئاسية)  وذلك في اثناء تواجدهم داخل بيت الله لأداء صلاة المغرب وإستماع درس ومحاضرة دينية .
إذ تعبر الهيئة عن إدانتها وشجبها وإستنكارها لهذا العملية الإجرامية الغادرة  التي تتنافى مع كل القيم والاخلاق والاعراف ومخالفة لابسط قواعد واخلاقيات الحروب .
وفي الوقت الذي لم تعلن المليشيات الحوثية كالعادة عن مسئوليتها بشكل رسمي بالوقوف وراء هذا الإعتداء الآثم الذي اسفر عن سقوط مايزيد عن ٩٠ شهيد وجريح  معظمهم من ابناء المحافظات الجنوبية ،فإن الهيئة الشعبية تطالب وتناشد وتهيب برئيس الجمهورية المشير / عبدربه منصور هادي ودول التحالف العربي ممثلاً بالمملكة العربية السعودية بضرورة التحرك لإجراء التحقيقات والتحريات اللازمة للكشف عن مصدر الصواريخ التي استهدفت المصلين وتحديد الجهة التي تقف ورائها ،وإتخاذ ازاءها الإجراء المناسب والرد السريع وبدون هوادة وذلك بما يشفي صدور قوم مؤمنين من ذوي واسر الضحايا وبما يظمن عدم التفكير في تكرارها .

وتجدد الهيئة الشعبية بمحافظة شبوة رفضها لكل السياسات التي تجعل من دماء وأرواح أبناء الشعب اليمني في اي محافظة او منطقة سلعة رخيصة للمتاجرة او استخدامها كادوات  للصراعات وتصفية الحسابات بين الفرقاء على المستوى المحلي او الإقليمي او الدولي .

كما تعلن الهيئة الشعبية وقوفها وتعاطفها مع اسر الضحايا وتشاطرهم مشاعر  ألالم والحزن ويطيب لها ان تتقدم اليهم بأحر التعازي وعظيم المواساة في حين تترحم على ارواح الشهداء ونسال الله ان يمن بالشفاء العاجل للجرحى انه على ذلك لقدير

وحسبنا الله ونعم الوكيل

صادر عن الهيئة الشعبية بمحافظة شبوة

عتق - الاحد - 2020/1/19

المصدر : صوت شبوة