أطلق على جسدها 13 رصاصة : جريمة وحشية هزت العاصمة صنعاء |قريب من الفتاة المقتولة على يد زوجها يروي تفاصيل مروعة


أطلق على جسدها 13 رصاصة : جريمة وحشية هزت العاصمة صنعاء |قريب من الفتاة المقتولة على يد زوجها يروي تفاصيل مروعة

للحادثة | تفاصيل وصورة

 

صوت شبوة ؛ متابعات:

 

في جريمة بشعة هزت العاصمة صنعاء يروي تفاصيلها  مصدر مقرب من أسرة الفتاة التي قتلت على يد زوجها في العاصمة صنعاء تفاصيل مروعة عن عملية الغدر التي تعرضت لها على يد زوجها.

 

وقال بشير الضبيبي – ابن عم الفتاة – أن الجاني القاتل وليد عبده عبدالله قتل زوجته – ابنة عم بشير – أمام أطفالها الستة أصغرهم طفلة عمرها شهر واحد فقط في حوش منزله بمنطقة حزيز – جنوب العاصمة صنعاء – صباح أمس الأول.

 

وأكد الضبيبي في منشور بحائطه الرسمي على فيسبوك ” أن عملية القتل سبقها شجار طوال الليل بسبب تلفون عادي لايريدها أن تتواصل مع أسرتها حيث وقام بضربها ضربا مبرحا قبل أن تقوم الزوجة صباح الخميس بأخذ ملابسها للهروب إلى أهلها.

 

وأضاف ” الضبيبي ” قام الجاني وليد الضبيبي بأخذ الطفلة من حضن زوجته ووضعها مع بقية الأطفال في الغرفة وقفل الباب وأخذ سلاح الآلي كلاشنيكوف وقام بإطلاق النار عليها وهي في حوش المنزل ولم يكتف بذلك – حسب كلام الضبيبي بشير – حتى ذهب وأخذ الكلاشينكوف الاخر ويقوم بإطلاق 13 رصاصة في جميع أنحاء جسمها حتى انه استخدم وحشية القتل مابين الحين والآخر يطلق طلقة خلال خمس دقائق حتى لا يلفت أنظار سكان الحي .

 

وقال ” بشير ” أن المجني عليه قام بتسليم نفسه لقسم شرطة المنطقة ليخبرهم “لقد قتلت زوجتي اذهبوا وأخذوا جثتها والسلاح لا يزال بجانب الجثة.

 

اندهش رجال الأمن من هول الجريمة وتم التواصل مع أسرة الفتاة التي فجعت أيضا بالحادثة والتي بدورها قدمت طلبا رسميا بسرعة إصدار حكم الإعدام بحق القاتل.

المصدر : صوت شبوة . متابعات